بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لنيلسون مانديلا، والذي يتزامن هذه السنة مع الذكرى المئوية لميلاده، قامت وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات و الرقمنة، السيدة هدى إيمان فرعون رفقة وزير الخارجية، السيد عبد القادر مساهل، اليوم 18 جويلية 2018، بإصدار طابع بريدي مخلد لهذه الشخصية التاريخية.

إن إصدار هذا الطابع البريدي يعتبر تكريما لهذا الرجل الثوري، صديق الجزائر، والذي كان أول جنوب إفريقي تلقى تدريبات عسكرية في الجزائر، والذي كرس حياته للدفاع عن مبادئ الحرية والمساواة.

وبهذه المناسبة، قام الوزيران بتدشين القباضة الرئيسية للجزائر العاصمة المتواجدة حاليا على مستوى البريد المركزي، والتي أعيد تأهيلها مؤخراً.كما تجدر الإشارة إلى أنّ تاريخ إنشاء هذه القباضة يعود إلى عام 1962.

ستتوفر هذه المنشأة البريدية، في طبعتها الجديدة، والتي تتربع على مساحة 897 م2، من الآن فصاعدا، على 18 شباك بريدي مزود بمعدات جديدة، وعلى شباك بريدي مخصص للمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة، بالإضافة إلى شباك بريدي آخر مخصص للمتعاملين التابعين للقطاع وهما، البريد السريع للجزائر واتصالات الجزائر.

ويندرج هذا الاجراء في إطار تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، كما سيسمح بتوفير ظروف عمل أفضل بالنسبة للعمال.

 

18 جويلية 2018