تشارك وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات و الرقمنة، السيدة هدى إيمان فرعون، على رأس الوفد الجزائري، في أشغال الدورة العشرين لمؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد الدولي للاتصالات (PP-18) ، الذي ينعقد بدبي-الإمارات العربية المتحدة، من 29 أكتوبر إلى 16 نوفمبر 2018.

وستقدم الوزيرة خلال أشغال هذا المؤتمر، مداخلة تعكس الجهود التي يبذلها بلدنا في مجال تطوير وبناء مجتمع المعلومات وتعميم استخدام التكنولوجيات الجديدة و استغلال التكنولوجيات الرقمية لخدمة المواطنين، كما تؤكّد على موقف بلدنا الذي يبقى مؤيدا لتطوير التكنولوجيا لخدمة مصالح البشرية وفقا للأبعاد المجتمعية والبيئية.

علاوة على ذلك، سيتم خلال المؤتمر انتخاب الدول الأعضاء التي ستشكل مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات المقبل للفترة الممتدة ما بين 2019 و2022 وكذا انتخاب الأمين العام ونائب الأمين العام للاتحاد إلى جانب مديري مكاتب قطاعات الاتصالات الراديوية (BR) وتقييس الاتصالات (TSB) وتنمية الاتصالات (BDT)، بالإضافة إلى أعضاء لجنة لوائح الراديو (RRB).

ختاما، ينبغي التذكير بأن مؤتمر المندوبين المفوضين هو الهيئة العليا للاتحاد الدولي للاتصالات  ينعقد كل أربع سنوات. و خلال هذا الحدث، تقرر الدول الأعضاء دور المنظمة في المستقبل وتحدّد بذلك قدرتها على التأثير على تنمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتوجيهها على الصعيد العالمي.

كما يحدد هذا المؤتمر المبادئ العامة للاتحاد ويعتمد خططه الإستراتيجية والمالية لمدة أربع سنوات وينتخب أعضاء فريق الإدارة العليا للاتحاد وكذا الدول الأعضاء في المجلس وأعضاء لجنة لوائح الراديو.

 
04 نوفمبر 2018